منتدى يسوع المخلص
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي


منتدى ثقافي ديني اجتماعي حواري واقسام للتسلية والترفيه.
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
لأي مشكل وللرسائل هنا
تم اظهار قسمي الميلاد ورأس السنة

شاطر | 
 

 مدرّبـوا العراق وســوريا ؛ وجهاً لوجـــــه ... !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
خادم المسيح
مشرف (ة)
مشرف (ة)
avatar

الجنس : ذكر
الجوزاء
عدد المساهمات : 10689
التقييم : 4957
تاريخ التسجيل : 11/08/2012
البلد التي انتمي اليها : العراق

مُساهمةموضوع: مدرّبـوا العراق وســوريا ؛ وجهاً لوجـــــه ... !   الأحد أكتوبر 30, 2016 10:22 am

مدربوا العراق وسوريا ؛ وجها لوجه في الدوري الأردني :
السبت 29 ـ 10 ـ 2016
فرض المدربون السوريون أنفسهم وقالوا كلمتهم ، مع افتتاح بطولة دوري المحترفين الأردني
لكرة القدم ، وذلك بعدما نجحوا في قيادة فرقهم للفوز.وتفوق المدربون السوريين
على فرق جماهيرية يقودها مدربون من العراق ، مما جعلنا نطرح سؤالاً مفاده ،
هل ستتفوق المدرسة السورية على نظيرتها العراقية في الدوري الأردني ،
أم أنّ الحُكم لا يزال سابقًا لآوانه ؟ونجح المدرب السوري المعروف
نزار محروس في قيادة فريق الجزيرة لتحقيق فوز ثمين على الفيصلي “1 - صفر ” ،
رغم تسلمه للمهمة قبل موعد البطولة بنحو شهر فقط . 
وقدم الجزيرة أمام الفيصلي مستوى جيداً ، حيث ظهرت لمسات “ ا لمحروس ″ جلياً
على أداء الفريق ، من حيث الانضباط والتكتيك إلى جانب اللياقة البدنية العالية
التي تسلح بها لاعبو الجزيرة .وأحسن محروس ، توظيف قدرات لاعبيه داخل الملعب بطريقة مميزة ،
عندما اعتمد على الارتداد الهجومي السريع ، وأغلق في نفس الوقت كافة الطرق
أمام لاعبي الفيصلي للوصول لمرمى أحمد عبد الستار.ولم يظهر الفيصلي بالصورة المأمولة ،
حيث وجد صعوبة بالغة في تهديد مرمى الجزيرة في ظل قدراته الهجومية المحدودة ،
على الرغم من التعاقد مع ثلاثة محترفين أجانب في خط المقدمة .
وبرغم محاولات العراقي ثائر جسام لتعزيز القدرات الهجومية لفريق الفيصلي أملاً في التعديل ،
إلا أنّ محروس عرف كيف يتعامل مع أطماع الفيصلي ، وحافظ على هدف التقدم المبكر
الذي سجله عصام مبيضين في الدقيقة السابعة ، ليخرج في النهاية بفوز مهم للغاية .
وفي المباراة الثانية ، تفوق المدير الفني للأهلي السوري ماهر البحري على نفسه ،
وعاد من إربد بفوز ثمين على الرمثا “1- صفر” .وتفوق البحري على المدير الفني
للرمثا العراقي أكرم سلمان في التعامل مع مجريات اللقاء وبخاصة في الشوط الثاني .
وعمل البحري على إحكام إغلاق مناطقه الدفاعية واستثمار المساحات التي خلفها
تقدم لاعبي الرمثا بحثاً عن إحراز هدف السبق ، وذلك بالاعتماد على سرعة لاعبيه
في الانقضاض الهجومي .وأجرى البحري عدة تبديلات في الدقائق الأخيرة ،
لم يتنبه العراقي أكرم سلمان لمقصدها ، ليسجل الأهلي هدف الفوز في الدقيقة “ 90 ” .
وفي الدوري الأردني ستة مدربين عرب ، ثلاثة من العراق هم :
العراقي عدنان حمد “ الوحدات ” ، وأكرم سلمان “ الرمثا ” ، وثائر جسام “ الفيصلي ” ،
ومدربان من سوريا هما نزار محروس “ الجزيرة ” ، وماهر البحري “ الأهلي ” ،
ومدرب تونسي هو عادل الأطرش ويقود ذات راس ، فيما يقود بقية الأندية مدربون محليون .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مدرّبـوا العراق وســوريا ؛ وجهاً لوجـــــه ... !
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى يسوع المخلص :: المشاكل والشكاوى .والعضويات العالقة.وبعض المعلومات :: الاخبار الرياضية-
انتقل الى: